مدارس المستقبل : نموذج مدرسة المستقبل الثانوية العالمية

مدارس المستقبل

مدارس المستقبل : نماذج من المدارس الالكترونية . جزء من ورقة بحث قدمها الدكتور إبراهيم بن عبدالله المحيسن

يستعرض هذا الجزء نماذج من المدارس المسكنة على الانترنت، مع استعراض سريع لكيفية سير الدراسة فيها.

مدارس المستقبل: النموذج الخامس “مدرسة المستقبل الثانوية العالمية”

Futures International High School (IHS)

موقع المدرسة على الإنترنت:

http://www.internationalhigh.org/

فكرة المدرسة

أنشأت الدكتورة كارين بيشوب مدرسة المستقبل الثانوية في عام 1985 في جنوب كاليفورنيا كبديلة للمدرسة التقليدية الثانوية.

يعتمد برنامج مدرسة المستقبل على مفهوم التدريس الفردي شخصا لشخص في بيئة تعليمية معتنية.

وقد تأثرت مدرسة المستقبل بالجامعة الإنجليزية المشهورة جامعة أكسفورد. ففي أكسفورد لا يوجد قاعات دراسية.

فالطلاب يتعلمون من خلال اللقاء مع أساتذتهم فرديا. وقد تأثرت الدكتورة بيشوب بنموذج التدريس هذا حتى أنها اختارته لنظام مدرسة المستقبل.

في الخمس عشرة ستة الماضية، نمت مدرسة المستقبل حتى صارت في ثلاثة مناطق هي Oceanside, Mission Viejo, and San diego (www.futures.edu)

إن مدرسة المستقبل الثانوية العالمية هي العنصر الإنترنتي لمجتمع مدارس المستقبل.

وهي تستخدم قوة الإنترنت لتنشر منافع مفهوم ومنهج مدرسة المستقبل للطلاب حول العالم.

إن الفلسفة التعليمية لمدرسة المستقبل الثانوية فعال. وهي متفرد من جهتين:

أن كل التدريس يتم شخصا لشخص، طالب واحد بمدرس واحد. وطريقة التدريس هذه أثبتت أنها فعالة جدا في تحفيز قطاع خاص من مجتمع المدرسة الثانوية للنجاح في المدرسة.

أن الطلاب يمكنهم جدولة حصصهم مع معلميهم في غير الأوقات التقليدية.

وهذه المرونة مثالية للطلاب المشاركين في أنشطة أخرى مثل لاعبي اللياقة الأولمبية أو التمثيليات الشبابية (¬1) .

طريقة الدراسة في هذا النموذج من مدارس المستقبل :

يتلقى الطلاب تدريسا حيا شخصا لشخص عبر الإنترنت باستخدام تقنية الاجتماعات الفيديوية.

ويسمح نظام إدارة المقررات الآمن عبر الإنترنت بمشاركة الطالب أو الوالد أو المعلم عن طريق تمكينهم من الوصول إلى الواجبات والدرجات وتقارير تقدم الأداء لكل المساهمين بالدفع stakeholder .

ولأن التعليم إفرادي، فإن الواجبات تعكس أسلوب التعلم والاحتياجات الشخصية لكل طالب.

وبجهود هيئة التدريس الحريصة والمشجعة، فقد بقيت مدرسة المستقبل الثانوية ناجحة في أسلوب التدريس الفردي لمدة 15 عاما.

وقد أنشئت المدرسة الثانوية العالمية معتمدة على نفس النمط والمنهج التعليمي. ونظام التسجيل المفتوح يسمح للطلاب ببدء الأعمال الفصلية في أي وقت من السنة.

اعتماد المدرسة:

المدرسة الثانوية العالمية معتمدة من قبل لجنة الاعتماد بمجلس التدريب والتعليم عن بعد Accrediting Commission of the Distance Education and Training Council.

إضافة لذلك، ولديها اتفاقيات ذات صياغة مضمونة مع جامعات عالمية والتي تضمن قبول الطالب في برامجها حينما يكمل برنامج HIS  بنجاح.

كيف يدرس الطالب الإلكتروني في هذه المدرسة؟

التدريس إفرادي. لذا يحتاج الطالب على الأقل خمس ساعات من التحضير لكل حصة يلتقي بها مع المعلم. وعلى الطلاب إظهار الإتقان في كل مفهوم قبل بدء الواجب التالي.

خمس وحدات من النصاب ستتضمن خمسة عشر إلى سبعة عشر موعداً إضافة إلى زمن التحضير.

والواجبات تتطلب أنواع من التقنيات وسوف تركز على، لكن لا تكون محدودة في، أسلوب التعلم المفضل لكل طالب.

طريقة التقويم في هذا النموذج من مدارس المستقبل :

تقويم الأداء، واختبارات المهارة القياسية، واختبارات الأساتذة، والمقدرة على استخدام المفهوم في بيئة الحياة العملية كلها جزء من مقياس HIS.

وذلك لإعداد الطالب ليعيش حياة الكفاية الذاتية والإنجاز والقدرة على حل المشكلات.

¬__________
(¬1) http://www.internationalhigh.org/history.html, seen on 10/10/2002

 

منصات التعليم الالكتروني : نموذج مدرسة سالم وقيصر على الإنترنت

Be the first to comment

اترك رد